أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار عاجله / مين هيسدد فاتورة الاعصاير فى امريكا..اتهامات للسعودية بتمويل هجوم 11 سبتمبر 2001
احداث 11 سبتمبر

مين هيسدد فاتورة الاعصاير فى امريكا..اتهامات للسعودية بتمويل هجوم 11 سبتمبر 2001

دلائل جديدة ظهرت تزيد من احتمالية وجود دور للملكة العربية السعودية في تمويل تدريب هجمات 11 سبتمبر عام 2001.

وزعمت الشبكة الأمريكية “فوكس نيوز” إن الدليل الجديد يكشف أن السفارة السعودية بواشنطن مولت تدريب على الاختطاف نفذه موظفان سعوديان، ما يعزز المزاعم بأن موظفين وعملاء سعوديين وجهوا وساعدوا منفذي هجمات 11 سبتمبر.

وفي دعوى قضائية أقامتها عائلات ضحايا الهجمات، جاء أنه قبل عامين من الهجوم دفعت السفارة السعودية لمواطنين سعوديين، يعيشون في الولايات المتحدة تحت ستار إنهم طلاب، من أجل السفر من مدينة فوينكس إلى واشنطن العاصمة في تدريب على هجمات 11 سبتمبر. وشارك في هذه الدعوى القضائية عائلات بعض الضحايا الذين وصل عددهم إلى 1400 قتيلًا في الهجوم الذي وقع منذ 16 عامًا مضت.

وأشار تقرير فوكس نيوز إلى أن الدعوى أيضًا ألقت الضوء على الدعم المالي والتجهيزات لهجمات 11 سبتمبر والذي قدمه السعوديون. وأضاف أنه في الحقيقة كانت الحكومة السعودية متداخلة منذ الخطوات الأولى للهجمات، ومن بينها اختبار طريقة تأمين كابينة القيادة.

وقال شون كارتر قائد المحامين المسؤولين عن الدعوى القضائية، إنهم طالما أكدوا وجود علاقات “طويلة ومقربة” بين تنظيم القاعدة ومسئولين في الحكومة السعودية.
وطالما نفت المملكة المزاعم بشأن تورط مسؤولين سعوديين في تدبير هجمات 11 سبتمبر التي راح ضحيتها حوالي 3 آلاف شخص، ولم تتورط بشكل رسمي أبدًا في الهجمات.
لكن في الوقت نفسه كان 15 من الخاطفين الـ19 يحملون الجنسية السعودية.

وفي نهاية عام 2016 وافق مجلس الشيوخ الأمريكي على مشروع قانون يسمح لعائلات ضحايا 11 سبتمبر من إقامة دعوى قضائية ضد الحكومة السعودية ومطالبتها بتعويضات.
ورفض البيت الأبيض القانون آنذاك، وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي إن علاقة أمريكا مع المملكة وثيقة وقوية وهي لاعب هام في محاربة الإرهاب.

وننظر ايضا الى امريكا حيث انها تحاول لفت النظر عن دولة قطر لكثرة الاتهامات الموجه لقطر بأنها تمول الارهاب وبينما امريكا حليف قوى لقطر فهى تبعد الشبه عن قطر وتحاول اسقاط السعوديه فى واقعه من 16 عام .

فابالتأكيد تحاول امريكا ايجاد من يسدد فاتورة الاعاصير التى تلحق الاذى بامريكا ودمرت الكثير وتكاد ان تصل الى منتجعات ترامب فهل ستجرؤ امريكا على جعل السعدوديه تدفع فاتورة الخسارة لامريكا وهل السعوديه ستقبل بتوريطها فى احداث سبتمبر وهل السعوديه باقى عندها فائض مالى من بعد صفقة 300 مليار دولار لامريكا هل ستدفع الفاتورة القادمه.

 

تعليقات زوار الموقع

تعليقات فيس بوك

عن على فوده

شاهد أيضاً

إعصار إيرما: مئات الآلاف من المنازل بدون كهرباء في ولاية فلوريدا

اكثر من 190 الف منزل في ولاية فلوريدا الأمريكية بدون كهرباء بسبب اعصار ايرما، وفقا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: